عيني عينك (خاص) – منحت مؤسسة الإعلام النسائية الدولية جائزة الشجاعة الصحفية في الدورة الثلاثين للجائزة لأربع صحفياتٍ اختارتهن من بين آلاف من النساء العاملات في حقل الإعلام ممن يواجهن شتى أنواع الصعوبات في عملهن من مواجهةٍ للقمع والفساد والبنى السياسية والاجتماعية الذكورية.

الصحفيات اللواتي حصلن على الجائزة لهذا العام هن يقين بيدو من سوريا وسلافة مجدي من مصر وغولشهرا هوجا من الصين/الولايات المتحدة وجيسيكا آرو من فنلندا.

تعمل الصحفية السورية يقين بيدو في محافظة #إدلب السورية لتعد تقارير إعلامية من إحدى أخطر مناطق الحروب في الوقت الحالي وترصد التطورات وأحوال الأهالي في المحافظة.

تقول يقين بيدو المعروفة إعلامياً باسم ميرنا الحسن والتي عملت وقدمت عدة مساهمات لمنصة عيني عينك: “بعد أن تم الترشيح نسيت الموضوع برمته، إذ كان ذلك منذ قرابة الثلاثة أشهر، عندما تم الترشيح من قبل عدة وسائل إعلامية، ولم أتوقع الفوز، بسبب الجهود التي يضخها النظام السوري على ماكينته الإعلامية ومحاولاته للتواصل مع الإعلام الدولي، من هذا المنطلق فرحت لدى سماع النبأ، إذ اعتبرت هذه الجائزة إنجازاً لإعلام الثورة سواء كانت لي أو لغيري من العاملين في المناظق الخارجة عن سيطرة نظام الأسد”.

وعن أهمية جائزة كهذه أو غيرها لدى العمل في المجال الصحفي ترى يقين أن الجوائز بالتأكيد ليست ما يشغل بال أياً من الإعلاميين ممن يعملون في هذه المناطق لدى قيامهن بعملهن وليست هي هدفهم وهم معرضون للموت في أي دقيقة ولكنها حافز ودافع للاستمرار في العمل وتقديم ما يفيد قضيتهم في مجال الإعلام أو في مجالاتٍ أخرى”.