أسيل العبدالله (عيني عينك) – في ظل الظروف التي نعيشها لا يزال هناك متسع من الأمل… وكذلك أحلام وآمال ينتظرها الأهلي في مدينة أعزاز مع بداية العام الجديد.