في ظل التحديات التي يواجهها عمل المعلمين في المناطق المحررة، يضطر بعضهم للعمل في مهن إضافية كما هي حال المعلم محمد مصطفى. المزيد في هذا التقرير الذي أعدته رند الشامي.

رند الشامي