للمرة الأولى منذ سنوات، يتمكن أصحاب مزارع الزيتون في إدلب من قطاف حصيلة الموسم مع اختفاء الطائرات الحربية من الأجواء على خلفية الاتفاق الروسي – التركي الذي أقرّ في قمة سوتشي لإقامة منطقة منزوعة السلاح في محافظة إدلب، بعد أن أدى القصف والتهجير إلى عدم الاستفادة من حصيلة مواسم السنوات السابقة من المحصول الذي يعتبر أحد أشهر مزروعات هذه المنطقة.