في خطوة كانت الأولى من نوعها في المناطق المحررة أُدرجت كلية الطب البشري في جامعة إدلب ضِمن الجامعات المُعترَف بها وَفْق معايير تمكنت من تلبيتها و جاء الاعتراف من قبل الاتحاد الدولي للتعليم الطبي بعد مرحلة من العمل والتحضير، وتجهيز جميع الثبوتيات الرسمية وترخيص الجامعة لدى مجلس التعليم العالي وترجمة الخطط الدراسية والتعليمية والإدارية وتنسيق العمل بين رئاسة جامعة إدلب ومجلس التعليم العالي وهذ يعني الكثير لطلاب جامعات المناطق المحررة بشكل عام ولطلاب كلية الطب بشكل خاص.