الصفحة الرئيسية المقالات الأولاد والتعليم

الأولاد والتعليم

video
رغم ارتفاع وتيرة القصف في الآونة الأخيرة على بلدات وقرى ريف إدلب، أبت فتيات إدلب أن يثنيهنّ جنون القصف عن إتمام تعليمهن. منهنّ من تركت زوجاً وأطفالاً وخرجت في طريقها لتقدم امتحاناتها الجامعية وترسم بذلك قصة صمودٍ وتحدٍ، فالعلم بنظرهنّ السلاح الذي يواجهن الظلم به. للوقوف على هذا التحدي أجرت المدونة سلمى محمد هذا الاستطلاع الميداني:
video
فرضت الحرب في سوريا حالة من الفوضى وغياب القانون نتج عنها الكثير من حالات الخطف والاعتداءات غير المسؤولة، الطفلة شمس واحدة من ضحايا العنف وغياب الضمير عند البعض. حكواتية المدونة سيرين المصطفى تحكي لنا قصة شمس في حكاية جديدة تجدون تفاصيلها على الرابط التالي:
video
دوي صفارات الإنذار، يقطع هدوء سكينةٍ خيّمت على المدينة. الكل يترقب وصول الطائرات الحربية. يهرع الجميع إلى أماكن يعتقدونها أكثر أماناً. ينتظرون انتهاء الغارات ليحصوا ما خلفته من ضحايا وأضرار في مناطق إدلب، عن قرب أجرت المدونة سلام الشامي هذا الاستطلاع الميداني لحظة إطلاق صفارات إنذار هجوم الطيران الحربي:
video
في ظل ظروف التهجير والنزوح والقصف التي فُرضت على السوريين، باتت احتمالية إصابة الأطفال بالأمراض الوبائية أكبر، لذا كان لابد من الاهتمام بمسألة اللقاحات والتطعيمات. الأهالي في مدينة إدلب يجدون مشكلة بسبب قلة وجود اللقاحات، لبيان تفاصيل الوضع الطبي في هذا الشأن، أجرت المدونة سملى المحمد هذا الريبورتاج الميداني:
video
دفعت الحرب السورية الكثير من الطلاب إلى دفن أحلامهم الدراسية ولم يكن أمامهم خيار إلاّ الالتحاق بالفصائل المسحلة لكن بقيت أماني الدراسة حيّة في فؤادهم وهم على أمل أنهم سيعودون إلى مقاعدهم الدراسيه يوماً. التفاصيل في هذا الحوار أجرته للمدونة سيرين مصطفى.
يتسابق الأطفال من سيصل أولا إلى بيت أبو محمد، بات منزله مدرستهم بعد توقف مدارسهم في القرية، تعطي المعلمة منى دروس القراءة والحساب للصغار في منزلها، تساعد الكبار في حفظ دروسهم، ثلاث ساعات يوميا خصصتها لتعويض الطلاب عما فاتهم من دروس، توقفت هي الأخرى عن دراستها الجامعية، الحواجز الأمنية تعتقل النساء والرجال، تنسى تعبها تشعر بالفرح كلما تقدموا في...
video
شعارات أطلقها ناشطون سوريون عبر حملة (مين زَوْجِك؟) التي وقفت عند ظاهرة زواج السوريات من مهاجرين منتسبين لتنظيماتٍ متطرفة، وركزت الحملة بشكل رئيسي على نشر الوعي من خلال الرسائل التوعوية عن طريق نشر البروشورات والكتابات الجدارية والجلسات التوعوية عبر المراكز النسائية المنتشرة في بعض المناطق المحررة من محافظة إدلب وحلب، المدونة يمامة أسعد التقت الناشطة هدى سرجاوي وكان معها الحديث...
video
أنا المستقبل"، حملة يقودها شباب التغيير، تهدف لتوعية طلاب مرحلتي الثالث الإعدادي والثالث الثانوي، رغبة بإعداد جيل يعيد الوجه الحضاري لسوريا المستقبل، استهدفت الحملة خمس مناطق هي: "خان العسل، الأتارب، معرة النعمان، مدينة إدلب، كفرسجنة". عدد المستفيدين من اليافعين قارب الـ 300 طالبًا و175 من المعنيين بالعملية التربوية و120من أولياء الأمور. المدوّنة حنين السيّد أجرت لنا اللقاءات التالية:  
قد تضيق المدنُ بحصارها، جرحاً على جرحٍ، وسنة بعد سنة، لكنّها تتّسعُ ...ليبزغ في ظلمائها صوتٌ خفيٌّ ينادي" إنّي أنا أخوكَ فلا تبتئس"، صوتٌ يطوف على أوجاعكَ، يلملم آهاتك، يشدّك إليه، يهزّكَ، يضمّك، وينحني يقبّلُ ساعديك، ويهمسَ في صفاءٍ : إنّي معكَ فلا تحزن، ولا تنطفىء، فسراجُ عينيك  لازال برغم رماده يتوهّج، لن يخبو ...تعال معي ...يدي بيدك لنتقاسم...
video
بهدف تحفيز الطلاب وتشجيعهم على الاستمرار بالدراسة في ظل ظروف الحرب التي تعيق العملية التعليمية أقام مجموعة من الشباب المتطوعين أولمبياداً علمياً بالتعاون مع "start point" لطلاب المرحلة الأولى من التعليم الأساسي. شارك في الأولمبياد 24 طالباً من مختلف مدارس معرتحرمة والشيخ مصطفى. انتهى الأولمبياد بتوزيع الهدايا على المتفوقين. المدوّنة حنين السيّد كانت هناك وأجرت لنا التقرير التالي:

مواد مختارة